لا تقبل المباراة الافتتاحية لنهائيات كأس العالم 2018 لكرة القدم، بين المنتخبين الروسي والسعودي، القسمة على اثنين، كونها ستحدّد بشكل كبير الطريق الذي سيسلكه كل منهما فيما تبقى من مشوارهما في البطولة.

وستجري المباراة مساء الخميس ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تضم أيضا المنتخبين الأوروجوياني والمصري، اللذين يتواجهان غدا الجمعة، في ثاني مباريات المجموعة.

ويهدف المنتخب الروسي إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور على ملعب لوجنيكي، في وقت يسعى فيه السعوديون لمباغته المنتخب المضيف، وتحقيق نتيجة إيجابية من شأنها رفع معنويات اللاعبين قبل المباراة الثانية أمام أوروجواي المرشّحة لتصدّر المجموعة.

وفيما يلي مجموعة من الحقائق والأرقام التي يتوجّب معرفتها قبل لقاء المنتخبين:

– تقابل المنتخبان مرّة واحدة من قبل، وفازت السعودية بنتيجة 4-2 في مباراة ودية جرت في أكتوبر عام 1993.

– منذ تفكّك الاتحاد السوفييتي، لم تصل روسيا إلى الأدوار الإقصائية في 3 محاولات أعوام 1994 و2002 و2004، وأنهت مشوارها بحلولها بالمركز الثالث في مجموعتها في المناسبات الثلاث.

– من الصعب على روسيا تحقيق إنجاز فرنسا التي تعتبر آخر منتخب يفوز باللقب على أرضه، وذلك في عام 1998، لكّنها تنوي تجنّب مصير جنوب أفريقيا التي بدورها تعتبر المنتخب المستضيف الوحيد الذي خرج من دور المجموعات.

– سجل روسيا خال من الانتصارات في آخر 5 مباريات لها بكأس العالم (تعادلان و3 هزائم)، وحقق الفريق فوزان فقط في تاريخه المونديالي (6-1 على الكاميرون في عام 1994، و2-0 على تونس في 2002).

– في حال شارك الروسي سيرجي إيجناشيفيتش في المباراة، فإنه سيصبح أكبر لاعب سنا يمثل المنتخب الروسي في كأس العالم (38 عاما و335 يوما)، متخطيا ليف ياشين (36 عاما و270 يوما).

– يشارك منتخب السعودية في كأس العالم للمرة الخامسة، لكنها المشاركة الأولى منذ مونديال 2006، وأنهى مشواره بالمركز الأخير في مجموعته، في مشاركاته الـ 3 الأخيرة.

– سجل السعودية خال من الانتصارات في آخر 10 مباريات بنهائيات كأس العالم، وخسر 8 منها، أي منذ فوزه على بلجيكا 1-0 في كأس العالم 1994 بالولايات المتّحدة.

– لم يسبق لمنتخب السعودية أن حقّق الفوز في مبارياته الافتتاحية السابقة بنهائيات كأس العالم (تعادل واحد و3 هزائم).

– خاض منتخب السعودية 13 مباراة في نهائيات كأس العالم، حافظ على شباكه نظيفة في مباراة واحدة منها فقط، كما أنه أخفق في هز الشباك بـ7 من أصل آخر 9 مباريات له بالبطولة.

– خسر السعوديون 8 من مبارياتهم التسع أمام منتخبات أوروبية في كأس العالم، وتحقّق الفوز الوحيد على بلجيكا في مونديال 1994، بفضل هدف نظيف من إمضاء سعيد العويران.

– سجّل السعودي محمّد السهلاوي 16 هدفا في التصفيات، وهو أعلى رصيد للاعبي المونديال بالاشتراك مع لاعب آخر، علما بأن 8 من هذه الأهداف جاءت في مباراتين أمام تيمور.



الرابط المختصر لهذا الخبر : https://alarabs.net/ksE7I

تعليقات فيسبوك

إضافة تعليق