اعتقلت قوات الأمن الإيرانية النجم السينمائي محسن إفشاني وزوجته، أثناء محاولة دخولهما مدرجات ملعب آزاي (الحرية) وسط طهران، لمشاهدة مباراة نادي برسبوليس الإيراني والجزيرة الإماراتي ضمن مباريات دوري أبطال آسيا.

وأوضحت وسائل إعلام إيرانية، فإن قوات الشرطة في بوابات ملعب آزادي بطهران اعتقلت الممثل البارز محسن إفشاني وزوجته سويل تياني، أثناء محاولة دخولهما مدرجات الملعب، لمشاهدة المباراة مساء أمس الاثنين”.

ونقلت وسائل الإعلام عن مصدر في الشرطة قوله إن “سويل تياني كانت قد وضعت أيضًا لحية وشنبًا مستعارين وترتدي زيًا رجاليًا أثناء دخولها الملعب وتم التعرف عليها من قبل رجال الشرطة”.

والنجم محسن افشاني ولد عام 1989 ميلادي بقرية وانشان التابعة لمدينة كلبايكان، عرفه الجمهور عبر تقديم البرامج التلفزيونية لينتقل بعدها الى العمل في في السينما والتلفزيون وكانت انطلاقته الاولى ودخوله عالم الشهرة مع مسلسل “ترانيم الأمومة” (ترانه مادري).

يذكر أن النظام الإيراني يمنع منذ عام 1979 النساء من دخول مدرجات الملاعب بذريعة منع الاختلاط بين الشباب والفتيات، وبين الحين والآخر تحاول الفتيات تحدي السلطة وتدخل ملاعب كرة القدم عبر تغيير ملامح وجوههن.

قبل أيام قليلة، استخدمت مجموعة من المشجعات الإيرانيات لكرة القدم، اللحى المزيفة لتحدي فرض حظر على حضور الإناث في المباريات، وتمكّنّ من دخول الملعب وتشجيع فريقهن “برسبوليس” الذي فاز بالدوري الممتاز بعد المباراة ضد “سيبيدرود رشت” بثلاثة أهداف نظيفة.



الرابط المختصر لهذا الخبر : https://alarabs.net/3alY4

تعليقات فيسبوك

إضافة تعليق