عبّرت الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع في السعودية، السبت، البيان الصادر عن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم حول “مزاعم قرصنة قناة بي آوت كيو” وأن مقرها السعودية، مؤكدة أن ذلك لا أساس له من الصحة.

جاء ذلك في بيان قالت فيه الهيئة: “استهجنت هيئة الإعلام المرئي والمسموع ما صرح به الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على أنه حقيقة مطلقة.. الكل يدرك أن أجهزة الاستقبال الخاصة بقناة ’بي آوت كيو‘ متاحة في عديد من الدول، بما في ذلك قطر وشرق أوروبا،” مؤكدة أن “حكومة المملكة العربية السعودية ووزارة التجارة والاستثمار فيها، تعملان بلا كلل في سبيل مكافحة الأنشطة ’بي آوت كيو‘ داخل البلاد.”

وأضاف البيان: “إن ادعاء الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يوحي أن المملكة لا تحمي حقوق الملكية داخل أراضيها.. هذا الأمر غير صحيح، ويهدف إلى تشويه سمعة المملكة،” مطالبة “الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بإصدار اعتذار على الفور، ومراجعة البيان الصادر عنه، لإزالة هذا الادعاء منه، وإبلاغ جميع وسائل الإعلام التي أعادت نشر هذا التعليق الطائش.”



الرابط المختصر لهذا الخبر : https://alarabs.net/umHyo

تعليقات فيسبوك

إضافة تعليق